الصفحة الرئيسية » أخبار وتقارير » مليشيا الحوثي تحفر أنفاقاً وتزرعها متفجرات على الطرق الرابطة بين الحديدة والمحافظات المجاورة

مليشيا الحوثي تحفر أنفاقاً وتزرعها متفجرات على الطرق الرابطة بين الحديدة والمحافظات المجاورة

06:28 2019/02/12

صورة لخنادق الحوثي في الحديدة

الحديدة - خبر للانباء:

تقطيع أوصال المحافظات وحتى الحارات، رهان عملت عليه ميليشيات الحوثي بسبل شتى على رأسها الألغام، وقد كدست هذه الميلشيات المارقة على كل القوانين فخاخ الموت على جسور مدينة الحديدة والمحافظات المجاورة مطبقة سياسة “فرق تسد”.

وقد أفادت مصادر محلية يمنية لمشروع "مسام" بأن ميليشيات الحوثي فخخت عشرات الجسور في شبكة الطرق الرابطة بين الحديدة وعدد من المحافظات المجاورة غربي اليمن.

وقالت المصادر، إن ميليشيا الحوثي نشرت ألغاما متفجرة أسفل الجسور، بعد حفر أنفاق على الطرق الرابطة بين الحديدة ومحافظات صنعاء وحجة وذمار والمحويت وإب وتعز وريمة.

وأضافت المصادر أن بعض العبوات الناسفة يتم التحكم بها عن بعد، حيث ربطت الميليشيات الألغام بشبكة متصلة ليكون التفجير بشكل متزامن وفي وقت واحد، كما نشروا العبوات المفخخة في 41 جسرا على مسافة تمتد نحو 110 كم، موزعة في مناطق ووديان نخلة، زبيد، رماع، وديان، والعقوم، رمانة، وأودية أخرى.

وأكدت المصادر ذاتها أن الحوثيين فخخوا أيضا 14 جسرا على امتداد الخط المحاذي لوادي سهام شمال مدينة الحديدة، في المنطقة الممتدة من مديرية المراوعة إلى المدينة، كما زرعوا عبوات مماثلة في 18 جسرا على الطرق الرابطة بين مناطق باجل والكدن والضحي شرق وشمال شرق الحديدة على مسافة تزيد على 60 كيلومترا.

سياسة ” فرق تسد” هذه التي لجأت إليها هذه الميلشيات تحت ضربات أولي العزم في اليمن المصرّين على تخليص الشعب اليمني من شرها، جاءت لتضيف لسجل هذه الميلشيات الدموية جريمة أخرى مفادها تشتيت أواصل أبناء الشعب الواحد، وهو ما لن تسمح به قوى التحالف العربي في اليمن وفرق مسام الهندسية التي تعمل على إزالة الألغام ومعاودة ربط الناس بأراضيهم وذويهم.