الصفحة الرئيسية » رياضة » ما قصة ريبيري مع منتقديه و"شريحة اللحم الذهبية"؟

ما قصة ريبيري مع منتقديه و"شريحة اللحم الذهبية"؟

01:22 2019/01/07

(أ ف ب، د ب أ)

تعرض نجم بايرن ميونيخ فرانك ريبيري لانتقادات حادة بعد يومين من نشره لشريط قصير عبر حساباته على مواقع التواصل. لكن رد ريبيري جاء أقسى إذ توجه بالشتائم وبألفاظ نابية إلى منتقديه بسبب "شريحة اللحم الذهبية".

وجه الفرنسي فرانك ريبيري لاعب نادي بايرن ميونيخ بطل الدوري الألماني لكرة القدم، الشتائم عبر مواقع التواصل الاجتماعي السبت (الخامس من كانون الثاني/ يناير 2019)، في ما بدا أنه رد على انتقادات طالته على خلفية تناوله "شريحة لحم ذهبية" في مطعم بدبي.

وكان ريبيري (35 عاما) قد نشر الخميس شريطا قصيرا عبر حساباته على مواقع التواصل، على هامش زيارته لمطعم الطاهي التركي نصرت غوكشيه الملقب "سالت باي"، حيث وضع الأخير أمامه شريحة لحم مغلفة بورق الذهب، قبل أن يقوم بتقطيعها ويفسح المجال أمام اللاعب الدولي السابق لرش الملح عليها، وهي الحركة التي عرف بها الطاهي الشهير عبر مواقع التواصل.

وبعد الانتقادات التي طالت هذا "البذخ"، نشر ريبيري رسائل حادة اللهجة عبر "تويتر" وانستغرام، وتوجه بعبارات نابية إلى من وصفهم بـ "الحاسدين، الغاضبين". كما نسب لنجم فريق بايرن ميونيخ قوله: "أنا لا أدين لكم بشيء، نجاحي قبل أي شيء آخر هو بفضل الله".

بيد أن وكالة الأنباء الألمانية (د.ب.أ) قالت في خبر لها إنه لم يتضح بعد ما إذا كان ريبيري كتبه هذه الرسائل و"الشتائم" بنفسه أم لا. كما أن نادي بايرن ميونخ لم يعلق خلال معسكره التدريبي في الدوحة على الواقعة على الفور. لكن صحيفة "بيلد" الألمانية أشارت إلى أن رئيس مجلس إدارة النادي، كارل ـ هاينز رومينيغه، غاضب من رسائل ريبيري، لكنها لم تقدم معلومات إضافية.

وبحسب صحيفة "بيلد"، سجل اللاعب الفرنسي الشريط في المطعم التابع للطاهي التركي في دبي. وكان الطبق عبارة عن شريحة لحم وزنها 400 غرام، مغلفة بورق الذهب، بسعر يبلغ 1200 يورو، حسب الصحيفة الألمانية.