الصفحة الرئيسية » الواجهة » بشهادة عضوين بارزين في الجماعة.. الحوثيون يستخدمون الفتيات للإيقاع بالكتاب والصحفيين

بشهادة عضوين بارزين في الجماعة.. الحوثيون يستخدمون الفتيات للإيقاع بالكتاب والصحفيين

07:10 2019/01/05

صنعاء - خبر للأنباء - خاص:

كشف ناشط إعلامي وآخر عضو ما تسمى اللجنة الثورية التابعة للمليشيا، عن استخدم الحوثيين، ذراع إيران في اليمن، فتيات للإيقاع بالصحفيين ومنتقدي الجماعة.

وأكد ‏الصحفي الحوثي الكرار المراني، قيام ‎الحوثيين باستخدام الفتيات للإيقاع بالصحفيين، واصفاً هذه الطرق بأنها قديمة وحقيرة.

وقال في تغريدات على حسابه بموقع التغريدات العالمي "تويتر": "إذا كان الوريث وحامد يعتقدون أنهم يستطيعون إخضاع الصحفيين بهذه الوسائل القديمة فهم واهموان، والا ماذا يعني أن يزرعوا لك أنثى ضمن جبهتهم الإعلامية بريدها يلاحقك مهما غيرت رقم هاتفك إن لم يحذف هذا البريد فأنا أدعو القومي والاستخبارات للتفتيش".

وأضاف، في تغريدة اخرى: "هذه الطرق القديمة والحقيرة لا تجدي معنا يا أنذال"، في إشارة منه لجماعته، مهدداً بالتخلي عنها.

الى ذلك قال ‏محمد المقالح، عضو ما تسمى "اللجنة الثورية" التابعة للمليشيا، أنا أؤكد ما قاله الكرار لقد تواترت الأخبار وأيقنت منها عن قيام الأمن القومي وجهاز المباحث التابع للحوثيين باستخدام النساء لاستدراج منتقدي الجماعة، مضيفاً: "أي انحطاط وصل إليه القوم. لعنة الله عليها سلطة تقوم على أساس استخدام الدعارة وسيلة لتثبيت ملكها المزعوم".

أما السياسي علي البخيتي، فقد علق في تغريدة على حسابه في "تويتر" قائلاً:‏ "شفتوا آخر إبداعات المسيرة القرآنية ‎الحوثية؛ استخدام النساء للإيقاع بالكتاب والصحفيين ومن ثم تهديدهم وبشهادة عضو اللجنة الثورية محمد المقالح والكرار المراني أحد إعلامييهم".

وتابع: "مسيرة ‎الحوثيين للدجل والخرافة تضيف صفة جديدة لها؛ لتكون مسيرة الانحطاط والسفالة كذلك".

وكانت "خبر" للأنباء نشرت تقريراً مفصلاً قبل أشهر عن كتائب "الزينبيات" سلاح الحوثي السري: كيف ومتى تشكلت.. دور أبو علي الحاكم في إدارة فرقتين لتنفيذ المهام القذرة يكشف حقيقة استخدام المليشيات الحوثية للفتيات في مهام قذرة من بينها استدراج ناشطين وصحفيين عبر مواقع التواصل الاجتماعي.