الصفحة الرئيسية » الواجهة » وفاة ممرضة يمنية نازحة جراء تعرضها للضرب والحرق من قبل عصابة مسلحة في صنعاء

وفاة ممرضة يمنية نازحة جراء تعرضها للضرب والحرق من قبل عصابة مسلحة في صنعاء

04:06 2018/07/05

صنعاء - خبر للأنباء - خاص :

توفيت ممرضة يمنية، الاربعاء 4 يوليو / تموز 2018، متأثره بجراحها جراء تعرضها للضرب والحرق من قبل عصابة مسلحة في العاصمة صنعاء.

وأكدت مصادر أمنية لوكالة خبر، ان الممرضة "لميس عبدالرقيب البليط" المنتمية لمحافظة تعز وهي احدى النازحات التي وصلت مع اهلها مؤخرآ الى العاصمة صنعاء، توفيت متأثرة بجراحها على إثر تعرضها للاعتداء وإحراق جسدها من قبل عصابة مسلحة.

وأوضحت المصادر ان الممرضة "لميس" اضطرت بسبب الظروف المعيشية القاسية للعمل في احدى العيادات الطبية في حي السنينة بشارع الستين، بيد ان عصابة مسلحة على متن سيارة - لم يعرف نوعها- قامت باختطافها قبل أيام من المنطقة.

ولفتت المصادر ان بعض المواطنين وسائقي الدراجات النارية في حينه حاولوا ايقاف العصابة المسلحة ومنعهم من اختطاف الممرضة "لميس" أثناء ماكانوا متواجدين في المكان الا ان مسلحي العصابة اشهروا اسلاحتهم النارية صوبهم وقالوا لهم لاتتدخلوا هي "قريبتنا".

وبحسب المصادر فان عددا من سائقي الدراجات النارية تبعوا السيارة التي اختطفت الممرضة "لميس" حيث قام خاطفيها بضربها ضربا مبرحا وصب مادة "البترول" عليها وانزالها من على متن السيارة في الحي السياسي واضرام النار فيها واحراقها بالشارع ثم لاذوا بالفرار.

واشارت المصادر ان مواطنون قاموا باسعاف الممرضة "لميس" ونقلها الى المستشفى الجمهوري بصنعاء والذي توفيت فيه امس الاربعاء متأثرة جراء حروقها الشديدة.

وتزايدت في الآونة الاخيرة جرائم الاختطافات والقتل والنهب بالإكراه في المناطق الخاضعة لسيطرة مليشيا الحوثي من قبل عصابات مسلحة مجهولة وأخرى محسوبة على المليشيات.