الصفحة الرئيسية » محليات » الأمم المتحدة: 22 مهاجرا إثيوبيا فقدوا قبالة ساحل اليمن

الأمم المتحدة: 22 مهاجرا إثيوبيا فقدوا قبالة ساحل اليمن

09:37 2018/02/09

جنيف - خبر للانباء:
قالت المنظمة الدولية للهجرة التابعة للأمم المتحدة يوم الجمعة 9 فبراير 2018 إن 22 مهاجرا إثيوبيا فقدوا بعد أن تُركوا في عرض البحر قبالة ساحل اليمن.
 
وقال جويل ميلمان المتحدث باسم المنظمة إن المفقودين كانوا في قارب من بين أربعة قوارب كانت تقل 602 من الرجال والنساء من إثيوبيا إلى ساحل محافظة شبوة اليمنية في الساعات الأربع والعشرين الماضية.
 
وأضاف في إفادة صحفية في جنيف ”ما نعرفه هو أن ركاب القارب تُركوا في منطقة مياه عميقة وأٌجبروا على السباحة إلى الشاطئ. لم نعثر على جثث لكن هناك 22 شخصا ما زالوا مفقودين“. ولم يدل بمزيد من التفاصيل عن الحادث.
 
وقال ”على الرغم من المشكلات الأمنية الصعبة في اليمن إلا أنه ما زال يمثل نقطة عبور للمهاجرين وما زلنا نسمع عن مثل تلك التقارير بشكل متكرر“.
 
وفي العام الماضي توجه 87 ألفا إلى اليمن أغلبهم انطلقوا من جيبوتي.
 
ويُعتقد أن أغلبهم يتوجهون إلى دول أغنى في منطقة الخليج بدلا من الاستقرار في اليمن الذي شهد دمارا من الحرب ويعاني من انهيار اقتصادي دفع أكثر من ثمانية ملايين شخص إلى حافة المجاعة.
 
وقالت المفوضية السامية للأمم المتحدة لشؤون اللاجئين إن هناك أكثر من 85 ألف شخص نزحوا داخل اليمن منذ بداية ديسمبر كانون الأول أغلبهم من محافظتي الحديدة وتعز.