الصفحة الرئيسية » أخبار وتقارير » اثناء فض مكافحة الشغب لاعتصام الجرحى..

اثناء فض مكافحة الشغب لاعتصام الجرحى..

01:00 2013/02/12

نُقل النائب احمد سيف حاشد الى المستشفى الجمهوري بالعاصمة صنعاء وهو في حالة اغماء اثر تعرضه للاعتداء والضرب من قبل قوات مكافحة الشغب امام مجلس الوزراء اليوم الثلاثاء، في حين عقدت حكومة باسندوة اجتماعها الاسبوعي في مقرها بالعاصمة صنعاء الذي يعتصم امامه الجرحى. وقالت مصادر من مكان الاعتصام لوكالة "خبر" ان قوات مكافحة الشغب فضت اعتصام الجرحى والمتضامنين معهم امام مبنى مجلس الوزراء واعتدت عليهم واطلقت القنابل المسيلة للدموع ادى الى سقوط قرابة 8 من الجرحى والمتضامنين اثر اختناقات الغاز والقنابل المسيلة للدموع. واكد المصدر انه منذ الصباح قامت قوات مكافحة الشغب باستفزاز المعتصمين بهدف قمعهم واخراجهم من ساحة الاعتصام . واتهم بشير الحداد احد المتضامنين في تصريح لوكالة "خبر" رئيس حكومة الوفاق الوطني محمد سالم باسندوة ووزير المالية صخر الوجيه والقيادي في الاصلاح محمد قحطان حد قوله . وقال الحداد "قوات مكافحة الشغب مرسلة من قبل باسندوة وصخر الوجيه ومحمد قحطان وقيادات في الاصلاح والغرض من ذلك قتل احمد سيف حاشد الذي يتضامن مع الجرحى منذ 16 يوماً واضرابه عن الطعام". وعقب فض الاعتصام توافد المئات من الشباب للتضامن مع الجرحى بعد اعتداء قوات مكافحة الشغب عليهم.