الصفحة الرئيسية » شؤون دولية » الاتحاد الأوروبي يطالب إيران بـ«ضبط النفس» في التعامل مع الاحتجاجات

الاتحاد الأوروبي يطالب إيران بـ«ضبط النفس» في التعامل مع الاحتجاجات

12:13 2019/11/19

خبر للانباء - وكالات:
قال الاتحاد الأوروبي، أمس، إن الاحتجاجات العنيفة في إيران كانت وراء وقوع «خسائر مؤسفة» في الأرواح، وجرح العديد من الأشخاص.
 
وأشار متحدث أوروبي في بروكسل، في رد على سؤال لـ«الشرق الأوسط» عبر البريد الإلكتروني، إلى أن الاتحاد الأوروبي يتوقع أن تمارس قوات الأمن الإيرانية أقصى درجات ضبط النفس في التعامل مع الاحتجاجات، وفي الوقت نفسه أن يحافظ المحتجون على سلمية الاحتجاجات.
 
وسبق أن أعلن مجلس الاتحاد الأوروبي عن تمديد العقوبات ضد إيران، لمدة عام، بسبب استمرار «الانتهاكات الخطيرة» في مجال حقوق الإنسان. 
 
وذكر بيان أوروبي، في أبريل (نيسان) الماضي، أن الاتحاد الأوروبي قرر تمديد العقوبات حتى 13 أبريل 2020 في إطار «مواجهة الانتهاكات الخطيرة لحقوق الإنسان في إيران»، وهي عقوبات بدأت منذ عام 2011، ويجري تمديدها بشكل سنوي منذ ذلك الحين. وتستهدف العقوبات الأشخاص المتورطين في أعمال تعذيب، أو معاملات غير إنسانية، أو رجم، أو إعدامات.
 
 وتشمل العقوبات حظر السفر وتجميد الأصول ضد 82 شخصاً، بالإضافة إلى كيان واحد، إلى جانب فرض حظر على تصدير المعدات التي قد تستخدم في إيران للقمع الداخلي، وأيضاً معدات مراقبة الاتصالات السلكية واللاسلكية وغيرها.