الصفحة الرئيسية » رياضة » ريال مدريد يسحق إيبار ويتقاسم القمة مع برشلونة

ريال مدريد يسحق إيبار ويتقاسم القمة مع برشلونة

05:23 2019/11/10

ايبار (اسبانيا) (رويترز) - سجل كريم بنزيمة هدفين ليواصل ريال مدريد تألقه ويفوز 4-صفر على إيبار بعد عرض مثير في الشوط الأول بدوري الدرجة الأولى الإسباني لكرة القدم ويتساوى في رصيد النقاط مع برشلونة المتصدر.
 
ومنح بنزيمة فريق المدرب زين الدين زيدان بداية قوية في ظل تساقط غزير للأمطار على استاد إيبوروا حيث سدد كرة في الشباك في الدقيقة 17 بعد أن مرت عبر منطقة الجزاء المزدحمة باللاعبين.
 
وعزز ريال من تقدمه سريعا بواسطة ركلة جزاء من سيرجيو راموس في الدقيقة 20 عقب عرقلة إيدن هازارد.
 
ونال ريال ركلة أخرى عندما سقط لوكاس فاسكيز وسدد بنزيمة الكرة ليودعها بهدوء في الشباك مسجلا هدفه الرابع في مباراتين عقب تسجيل ثنائية في مرمى غلطة سراي التركي في الانتصار 6-صفر بدوري أبطال أوروبا يوم الأربعاء الماضي.
 
ولم يكن ريال بنفس مستوى القوة في الشوط الثاني لكنه استطاع تعزيز تقدمه في الدقيقة 61 عندما مرر لوكاس مودريتش الكرة إلى لاعب وسط أوروجواي فيدريكو بالبيردي الذي سجل أول أهدافه مع ريال.
 
ورفع الانتصار رصيد فريق المدرب زين الدين زيدان إلى 25 نقطة عقب 12 مباراة وتصدر الدوري بشكل مؤقت قبل أن يستعيد برشلونة القمة ويتفوق بفارق الأهداف بعد الانتصار 4-1 على ضيفه سيلتا فيجو.
 
ويأتي ريال سوسيداد في المركز الثالث برصيد 23 نقطة عقب التعادل 1-1 مع ليجانيس يوم الجمعة الماضي. ويتبقى مباراة مؤجلة لبرشلونة وريال مدريد بعد تأجيل المواجهة المرتقبة بينهما لأسباب أمنية.
 
وقال داني كاربخال مدافع ريال ”قدمنا أداء متكاملا جدا في الآونة الأخيرة وكان الحال كذلك اليوم.
 
”بدايتنا فرضت إيقاع اللقاء ويجب أن نحافظ على ذلك دوما. لسوء الحظ، فإننا سنمر بفترة توقف دولية في وقت نؤدي فيه بشكل جيد جدا“.
 
وكان ريال يعاني من الذكريات المؤلمة لزيارته الأخيرة لإيبار عندما خسر 3-صفر في نوفمبر تشرين الثاني 2018 في مباراة شكلت بداية النهاية لفترة المدرب السابق سانتياجو سولاري.
 
وبدت الأمور مختلفة هذه المرة، حيث اتسم ريال بالنهم في الشوط الأول مع تقديم بالبيردي لأداء صلب في خط الوسط وبدا هازارد خطيرا بشكل لم يحدث منذ انتقاله في الصيف الماضي قادما من تشيلسي.
 
وسجل ريال 16 هدفا بدون أن تتلقى شباكه أي هدف في آخر خمس مباريات وذلك عقب الهزيمة 1-صفر أمام ريال مايوركا قبل ثلاثة أسابيع.
 
وقال زيدان مدرب ريال ”لقد عملنا بجدية شديدة ونثق فيما نفعله. مباراة مايوركا كانت صعبة علينا لكن منذ ذلك الحين لعبنا بشكل رائع وعندما نملك مثل هذه الإمكانات تصبح كل الأمور أسهل“.
 
وأضاف كاربخال ”كنا أكثر قوة دفاعيا وهجوميا وهذا ما أحدث الفارق بشكل كبير.
 
”لم تكن الكرة ترغب في أن تسكن الشباك أمام بيتيس الأسبوع الماضي وازدادت ثقتهم مع مضي الوقت دون أن نسجل وأصبحت الأمور أصعب علينا لكن عندما كانت بدايتنا قوية وسجلنا مبكرا، ترك المنافس مساحة كبيرة واستفدنا من ذلك“.