الصفحة الرئيسية » أخبار وتقارير » واشنطن: إيران تزعم أنها تدعم الدبلوماسية في اليمن لكنها تستعملها لتعزز موقعها كدولة إقليمية

واشنطن: إيران تزعم أنها تدعم الدبلوماسية في اليمن لكنها تستعملها لتعزز موقعها كدولة إقليمية

11:26 2019/09/23

واشنطن - خبر للأنباء:

قال المبعوث الأمريكي الخاص لإيران، براين هوك، الاثنين، إن واشنطن ترفض "العقلية التي تتبعها إيران في المنطقة".

وأضاف هوك، خلال مؤتمر صحافي، إن واشنطن تريد حواراً مع إيران يشمل الاتفاق النووي والصواريخ الباليستية والإرهاب، معتبراً أن الإيرانيين يتحدثون عن الدبلوماسية ويقومون بأعمال إرهابية.

وأشار المبعوث الخاص إلى أن إيران واصلت دعم المليشيات في العراق وسوريا واليمن، مضيفاً إن طهران تدعم الجماعات الإرهابية في 5 قارات في العالم.

وقال هوك إن "إيران تزعم أنها تدعم الدبلوماسية في اليمن ولكنها تستعملها لتعزز موقعها كدولة إقليمية".

وأوضح أن المساعدة العسكرية الإيرانية للحوثيين سمحت لهم بالاستيلاء على الدولة.

وأكد أن الحرس الثوري الإيراني ينقل تجربته مع حزب الله إلى اليمن من خلال دعمه مليشيا الحوثي.

وقال هوك إن الحرس الثوري الإيراني ـ الذي صنفته واشنطن منظمة إرهابيةـ يصدر الثورة للعراق وسوريا ولبنان، مذكراً بدور الحرس في اليمن، وبأنه يزود حزب الله اللبناني بالمال والصواريخ.

واعتبر أن أنشطة الحرس الثوري الإيراني في لبنان واليمن مثال واضح لتحدي القانون الدولي.

وأكد أن حزب الله اللبناني قتل أمريكيين أكثر من القاعدة.

إلى ذلك، جدد المبعوث ما أعلنته الولايات المتحدة سابقاً من أن "الهجوم (على منشأتي شركة أرامكو في السعودية) ارتكبته إيران والأدلة الدامغة تظهر ذلك، لكن إيران تدعي أن الحوثيين هم الذين يتحملون المسؤولية".

وأوضح أن "الهجوم كان معقداً ويفوق قدرة الحوثيين".

وشدد أنه إذا لم يكن هناك رد على استهداف معملي أرامكو ستكون هذه رسالة إيجابية للأنظمة المارقة حول العالم.