الصفحة الرئيسية » أخبار وتقارير » الحرس الثوري يحتجز ناقلة نفط بريطانية في هرمز واجتماع طارئ للحكومة البريطانية والبيت الأبيض يندد

الحرس الثوري يحتجز ناقلة نفط بريطانية في هرمز واجتماع طارئ للحكومة البريطانية والبيت الأبيض يندد

10:13 2019/07/19

واشنطن/لندن - خبر للانباء:
أعلن الحرس الثوري الايراني عن توقيفه مساء الجمعة 19 يوليو/تموز 2019 ناقلة نفط بريطانية في مضيق هرمز ونقلها الى السواحل الايرانية.
 
وقال الحرس حسب ما نقلته وسائل اعلام ايرانية انه تمكن من توقيف ناقلة النفط التي تحمل أسم "stena impero" بتهمة "انتهاكها القوانين الدولية للملاحة البحرية".
 
وكانت إيران، قد هددت بريطانيا بأنها سترد على احتجاز ناقلتها النفطية بداية الشهر الجاري من قِبَل حكومة جبل طارق الأسبوع الماضي.
 
فيما ذكرت بريطانيا أنها تسعى للحصول على مزيد من المعلومات بعد تقارير تفيد بأن ناقلة ترفع العلم البريطاني قد تحولت إلى المياه الإيرانية.
 
وقال متحدث باسم وزارة الدفاع يوم الجمعة "نسعى بشكل عاجل للحصول على مزيد من المعلومات وتقييم الموقف في أعقاب تقارير عن حادث في الخليج".
 
واجتمعت لجنة الطوارئ الحكومية في بريطانيا تجتمع لبحث حادث احتجاز الناقلة من قبل إيران.
 
وقال البيت الأبيض: "قلقون من الأنباء التي تتحدث عن احتجاز الحرس الثوري ناقلة نفط بريطانية وسنواصل العمل مع الحلفاء للتصدي لسلوكيات إيران الخبيثة".
 
قال مجلس الأمن القومي الأميركي، الجمعة، إن أميركا ستعمل مع الحلفاء لمكافحة السلوك الخبيث لإيران.
 
وأوضح متحدث باسم مجلس الأمن القومي التابع للبيت الأبيض إن الولايات المتحدة على علم بالتقارير عن احتجاز إيران لناقلة نفط بريطانية وسوف تعمل مع حلفائها وشركائها للتصدي لإيران.
 
وأضاف المتحدث جاريت ماركيز "نحن على علم بالتقارير عن أن قوات إيرانية احتجزت ناقلة نفط بريطانية".
 
وذكر موقع "مارين ترافيك" أن الناقلة البريطانية المحتجزة أصبحت قريبة من ميناء بندر عباس، فيما ذكرت وسائل إعلام بريطانية أن شركة الناقلة البريطانية قالت إن هناك 23 بحاراً على متن الناقلة، التي احتجزتها إيران، وإنها غير قادرة على التواصل مع سفينتها المحتجزة في إيران.