الصفحة الرئيسية » محليات » "البيان": لم يُنفذ شيء من اتفاق السويد بسبب تعنت المليشيات ومن خلفها إيران

"البيان": لم يُنفذ شيء من اتفاق السويد بسبب تعنت المليشيات ومن خلفها إيران

08:18 2019/04/15

عدن - خبر للأنباء:

ذكرت صحيفة إماراتية، أنه لم يعد هناك شك لدى أحد في أن ميليشيات الحوثي الإيرانية الانقلابية لا تريد السلام في اليمن، وأنها المسؤولة، ومن خلفها إيران، عن إعاقة تنفيذ اتفاق السويد الذي وقعته مع الحكومة اليمنية الشرعية برعاية الأمم المتحدة في منتصف ديسمبر الماضي.

وأضافت صحيفة "البيان" الصادرة اليوم الاثنين أنه وحتى الآن لم ينفذ منه (اتفاق السويد) أي شيء بسبب تعنت الميليشيات وتحايلها ورفضها الانسحاب من الحديدة وموانئها حسب الاتفاق، وها هو الأمين العام للأمم المتحدة أنطونيو غوتيريس، يعلن بوضوح موقف المنظمة الدولية المحدد للمسؤول عن إعاقة السلام في اليمن، ويدعو بنفسه مجلس الأمن الدولي لإرسال رسائل قوية للحوثيين للضغط عليهم وحثهم على الالتزام بتنفيذ اتفاق السويد.

وأشارت إلى أن هذا يأتي في الوقت الذي أكدت فيه دولة الإمارات العربية المتحدة، التزام تحالف دعم الشرعية في اليمن الثابت باتفاق استوكهولم وجهود السلام، وقال الدكتور أنور قرقاش أثناء لقائه الأمين العام والمسؤولين في الأمم المتحدة: "إن دولة الإمارات لا تزال تشعر بالقلق إزاء تنفيذ الاتفاق، وخصوصاً في ظل الانتهاكات المتعمدة والمنهجية المرتكبة من جانب الحوثيين"، وحض معاليه المجتمع الدولي على مواصلة الضغط على الحوثيين وداعميهم الإيرانيين، من أجل إنهاء عرقلتهم العملية السياسية، وتحميلهم مسؤولية انتهاكاتهم الصارخة لالتزاماتهم الدولية.

وأضافت الصحيفة في ختام افتتاحيتها أنه ومع استمرار انتهاكات الميليشيات الحوثية الإيرانية، واستمرار معاناة الشعب اليمني، تستمر وتتواصل إرسال المساعدات الإماراتية لمختلف المدن اليمنية، وآخرها بالأمس القريب قافلة الهلال الأحمر لحضرموت بأكثر من 221 طناً من المواد الغذائية، وقبلها بيوم واحد 40 طناً إلى محافظة شبوة.