الصفحة الرئيسية » الواجهة » مارتن غريفيث.. من مبعوث أممي إلى سفير للحوثي

مارتن غريفيث.. من مبعوث أممي إلى سفير للحوثي

08:02 2019/02/28

صنعاء - خبر للأنباء - خاص:

غادر المبعوث الأممي إلى اليمن مارتن غريفيث، العاصمة صنعاء بعد زيارة هي الثالثة، خلال أقل من شهر، عقد خلالها لقاءات مع قيادات مليشيا الحوثي.

وقال مصدر سياسي لوكالة "خبر"، أصبحت تحركات مارتن غريفيث وزياراته لصنعاء وكأنه سفير فوق العادة يعمل لصالح المليشيا يذهب إلى صنعاء لتلقي التوجيهات التي تُملى عليه.

وأوضح المصدر أن غريفيث تجاهل الحصار المطبق المضروب على أبناء حجور من قبل مليشيا الحوثي، وتجاهل خروقات المليشيا لوقف إطلاق النار، في دلالة واضحة على تواطؤه وعمله لصالح المليشيا لا مع الأمم المتحدة.

من جهته شدد الكاتب والمحلل السياسي علي البخيتي في تغريدات متفرقة بحسابه على منصة التواصل الاجتماعي "تويتر"، على غريفيث إدراك أن جهوده في اليمن باتت تصب في مصلحة الحوثيين بعلمه أو بدون؛ حيث يوظفونها لمزيد من التوسع والقمع وفرض أجنداتهم الطائفية، معتمدين على التهدئة التي فرضتها الأمم المتحدة.

وأضاف: على السيد غريفيث وكل من مارس ضغطاً لوقف معركة الحديدة إدراك أن الحوثيين لم ولن يستثمروا ذلك في تعزيز فرص السلام؛ بل في قتال المزيد من القبائل لإخضاعها وفرض نمطهم الثقافي المتخلف وخطابهم الطائفي؛ وما يحدث من قمع في حجور ما هو إلا نتيجة للتدخلات الدولية في الحديدة. ومع امتناعهم عن تنفيذ ما عليهم من التزامات مقابل التهدئة إلا أنه لا أحد يعاقبهم.