الصفحة الرئيسية » أخبار وتقارير » 30 قتيلاً حوثياً بينهم قيادي على أطراف دمت الضالع

30 قتيلاً حوثياً بينهم قيادي على أطراف دمت الضالع

12:16 2018/11/11

الضالع - خبر للأنباء - خاص:

قتل 30 حوثياً، السبت 10 نوفمبر /تشرين الثاني 2018، جراء هجوم فاشل في جبهة الحقب الواقعة على أطراف مدينة دمت بمحافظة الضالع، وسط اليمن، كما استشهد مواطن وأصيبت امرأة جراء القصف الحوثي.

وذكرت مصادر محلية لوكالة "خبر"، أن 30 حوثياً لقوا مصرعهم في هجوم فاشل للحوثيين في الحقب كما تسبب القصف الحوثي، باستشهاد مواطن وإصابة امرأة من أبناء المنطقة.

ووفق المصادر فإن من بين القتلى الحوثيين القيادي "أبو رامي السراجي"، فضلا عن أعداد كبيرة من عناصر مليشيات الحوثي الانقلابية الإيرانية.

وتمكن أفراد الجيش والمقاومة الشعبية من إحكام السيطرة على كل المرتفعات الجبلية المحيطة بدمت.

وتقوم الميليشيات بقصف قرى الحقب فيما يحاصر الجيش المسنود بالمقاومة وقوات من الحزام الأمني بالضالع، المدينة من ثلاثة اتجاهات: الشرق والغرب والجنوب.

وعن أسباب تأخر التقدم، بينت المصادر أن الميليشيات قامت بتفخيخ الجسور والعبارات بالألغام والعبوات الناسفة ولا توجد فرق متخصصة لنزع الألغام وتفكيك العبوات لدى الجيش هناك، حيث قاموا برفع طلب إلى قيادة المنطقة الرابعة وسوف تصل الفرقة قريباً.

كما تحرص قوات الجيش والمقاومة والحزام الأمني على أرواح المدنيين الذين تتخذهم الميليشيات دروعاً بشرية؛ مؤكدة أن هناك خططا تعد لدخول مدينة دمت.

وكانت مصادر عسكرية قالت، إن معارك عنيفة دارت بين مليشيات الحوثي من جهة وعدد من التشكيلات العسكرية الحكومية مسنودة بالمقاومة الشعبية ووحدات خاصة من الحزام الأمني بالضالع من جهة أخرى، عقب محاولة مليشيات الحوثي الالتفاف من الخلف من اتجاه بيت اليزيدي على مواقع القوات الحكومية والمقاومة.

ودفعت مليشيات الحوثي بتعزيزات كبيرة إلى مدينة دمت خلال اليومين الماضيين.