الصفحة الرئيسية » أخبار وتقارير » تعز.. كتائب أبي العباس تؤكد تسليم المواقع إلى الجهات المختصة

تعز.. كتائب أبي العباس تؤكد تسليم المواقع إلى الجهات المختصة

10:50 2018/08/17

تعز - خبر للأنباء - خاص:

أكدت كتائب العقيد "أبي العباس" التابعة للواء 35 مدرع، الجمعة 17 أغسطس/آب 2018، استكمال تسليم المواقع إلى الجهات المختصة، وفقاً لتوجيهات محافظ المحافظة.

وبينت الكتائب، في بيان صحفي - تلقت وكالة "خبر" نسخة منه - أن تسليمها للمواقع جاء انطلاقا من موقفها المبدئي الداعم لجهود تثبيت ركائز الدولة ومؤسساتها، والتزاما بتوجيهات رئيس الجمهورية المشير ركن عبدربه منصور هادي ومحافظ محافظة تعز الدكتور أمين أحمد محمود بتسليم المؤسسات الحكومية والمواقع العسكرية.

وذكر البيان أنه تم اليوم تسليم مبنى الأمن السياسي وقلعة القاهرة استمراراً لما سبق أن بادرت الكتائب بتسليمه سابقا من مواقع ومقرات حكومية رغم عدم التزام الأطراف الأخرى بتسليم المواقع وإخلاء المقرات الحكومية والمدارس التي تسيطر عليها وتمردها على أوامر وتوجيهات محافظ المحافظة وتوجيهات رئيس الجمهورية بوقف الاقتتال والتهدئة، والاستمرار في اختراق الهدنة وترويع الآمنين وانتهاك حرمات المنازل.

وتابع البيان "إننا كتائب العقيد أبي العباس التابعة للواء 35 مدرع إذ نقوم بإخلاء هذه المواقع تنفيذا لأوامر وتوجيهات القيادة الشرعية فإننا من موقع القوة وليس من موقع الضعف كما يعلم الله سبحانه وتعالى ذلك".

ومضى البيان قائلا، "نعلن استعدادنا الكامل لإخلاء المدينة وسحب قواتنا منها وإذا التزم الطرف الآخر بذلك حرصا على أرواح المواطنين الأبرياء ومنعا لسفك الدماء، ونشهد الله ثم نشهد أبناء المحافظة واليمنيين في عموم الجمهورية على ذلك، ونؤكد التزامنا بقرارات وتوجيهات قيادة الدولة وقيادة السلطة المحلية والتعاون معها في كل ما من شأنه استعادة مؤسسات الدولة وتطبيع الحياة في المدينة وعموم المحافظة برغم ما تعرضنا له من حملات تحريض كاذبة تتهمنا بالتمرد ضد الدولة حينا وبالإرهاب حينا آخر".

ودعت الكتائب "الأطراف الأخرى إلى تغليب المصلحة الدينية ثم الوطنية قولا وعملا والاسراع في تسليم المواقع والمؤسسات والمقرات التي تحت سيطرتها وإخراج كافة المسلحين من المدينة وفقا لتوجيهات محافظ المحافظة وحقنا لدماء أبناء تعز".

كما دعا البيان، "للتوجه إلى الجبهات لمواجهة العدو الأوحد لليمنيين والمتمثل بالميليشيات الانقلابية، وترك مسؤولية حماية المدينة على عاتق الأجهزة الأمنية التي يجب عليها أن تتحمل مسؤوليتها في ضبط الأمن وفرض سلطة القانون وتحديد المطلوبين أمنيا والخارجين عن القانون والقبض عليهم بالتعاون مع أجهزة القضاء التي تملك وحدها الحق في الاتهام واصدار مذكرات الاعتقال".

وبين البيان "أن كتائب العقيد أبي العباس وهي تكشف زيف المحرضين ضدها والمشككين بنهجها الوطني، تناشد أبناء الشعب اليمني كافة وأبناء تعز بشكل خاص الكف عن القضايا والمهاترات الجانبية ذات الأهداف الضيقة، والالتفاف حول مشروع استعادة الدولة ومؤسساتها وتحرير تعز من خلال الالتفاف حول السلطة المحلية بقيادة محافظ المحافظة الدكتور أمين أحمد محمود وتوجهاته في اعادة وتطبيع الحياة في تعز وتفعيل المؤسسات وتحسين الخدمات للمواطنين وإعادة بناء المؤسستين العسكرية والأمنية من أجل بسط الأمن وفرض سلطة النظام والقانون، واستكمال معركة التحرير بجهود الجميع دون استثناء أو إقصاء لأحد".

وجددت الكتائب الدعوة لابناء تعز لتحمل مسؤوليتهم المجتمعية في تسخير أقلامهم ومنابرهم لخدمة دين الله ثم المشروع الوطني الجامع في مواجهة عدو واحد المتمثل بجماعة الحوثي الانقلابية.