الصفحة الرئيسية » اقتباسات
إنشاء خط أنابيب عبر حضرموت سيمنح السعودية وصولاً مباشراً إلى خليج عدن والمحيط الهندي، وسيسمح لهم بتجاوز مضيق هرمز، الممر الاستراتيجي الذي يمكن أن يغلق ولو بشكل مؤقت إذا ما حصل صراع مع إيران في المستقبل. تأمين الطريق لبناء خط أنابيب من خلال حضرموت من المرجح أنها استراتيجية طويلة المدى لللسعودية في اليمن".
- مايكل هورتون، كبير المحللين في شؤون اليمن في مؤسسة جيمس تاون
كان لدى التحالف السعودي المدعوم من الغرب فرصة غير مسبوقة لسحق دويلة القاعدة في اليمن، وبدلاً من ذلك سمح لما يقرب من ألف من المتشددين بالفرار إلى بر الأمان تحت صفقة سرية أبرمت بينهما. سلم القاعدة ميناء المكلا النفطي الاستراتيجي سلمياً وغادر مزوداً بمئات الملايين من الدولارات لتمويل مؤامرات إرهابية في المستقبل
- د. نافيز أحمد - The Canary
لم يسبق للأمم المتحدة أن تخاذلت وانحنت أمام الضغوط على هذا النحو وغيرت تقريراً نشرته بنفسها بشأن الأطفال في النزاع المسلح. ومن غير المعقول أن يتم ذلك تحت ضغوط مارستها إحدى الدول عينها التي أتى التقرير على ذكرها.
- ريتشارد بينيت، رئيس مكتب منظمة العفو الدولية لدى الأمم المتحدة
مكتب الامين العام للأمم المتحدة بلغ مستوى جديد من التدني هذا اليوم برضوحه للضغوط الكبيرة التي تمارسه السعودية. اطفال اليمن يستحقون افضل من ذلك، وبما ان قائمة العار التي تصدرها الامم المتحدة صارت خاضعة للتوجه السياسي، فهي حتما فقدت مصداقيتها، فضلا عن انها لطخت موروث الامين في مجال حقوق الانسان.
- فيليب بولوبيون، نائب مدير المرافعة الدولية في هيومن رايتس ووتش
الأمم المتحدة ترضخ لضغوط السعودية وتسحب اسمها من القائمة السوداء للدول التي تقتل الأطفال. تراجع الأمم المتحدة وأمينها ألحق ضرراً إضافياً بمصداقية المنظمة الدولية وسمعتها. سحب اسم السعودية من التقرير لايعني تبرئتها من دماء اليمنيين. الرسالة وصلت وأعطت مفعولها.. و"عاصفة الحزم" لم تعد فوق المحاسبة والجرائم موثقة ولكن إلى حين.
- عبدالباري عطوان
قرار الأمم المتحدة بإدراج السعودية إلى القائمة السوداء السنوية يدل على أن درجة الجرائم التي ارتكبها التحالف السعودي في اليمن لا يمكن تجاهلها أكثر بعد الآن. فالحكومة والجيش السعودي دمر (عمداً) مدناً بأكملها في شمال اليمن باستخدام أسلحة أمريكية. على حد علمي يعد هذا التوبيخ والموجّه بشكل مباشر إلى التحالف السعودي، الأول من نوعه.
- المحلل الجيوسياسي نافيد نصر
التدخل العسكري في اليمن، شكل تهديداً مباشراً وفورياً لاستقرار المملكة العربية السعودية، كما خلق أزمة حقيقية للسعوديين، كل حروب السعودية في التاريخ الحديث، خاضتها عنها الولايات المتحدة والأوروبيون، بينما جلس السعوديون يرتشفون الشيشة والقهوة. القوات السعودية وحلفاءها فشلوا تماماً في حملتهم باليمن.
- محبوب قادر، العميد المتقاعد في الجيش الباكستاني
بدون بذل جهود متضافرة لوقف التحالف بقيادة المملكة العربية السعودية عن استخدام القنابل العنقودية، ودعم دولي عاجل لإزالة هذه القنابل العنقودية وغيرها من المتفجرات من مخلفات الحرب، بالتأكيد ستترك إرثاً مميتاً في اليمن لسنوات قادمة، مما يشكل تهديداً لأرواح المدنيين ويعيث فساداً في الاقتصاد المحلي.
- لمى فقيه، كبيرة مستشاري الأزمات في منظمة العفو الدولية
كان اللواء العسيري في واشنطن هذا الشهر، لحشد الدعم دون شك لإعادة تزويدهم بقنابل كتلك التي أسقطوها على مستباء وغيرها، وأسلحة أخرى. ليس هناك سبب للاعتقاد بأن ما يقوله عن فظائع التحالف المزعومة أكثر دقّة من توصيفه لتحقيقات هيومن رايتس ووتش. ربما على المشرّعين الأمريكيين المهتمين حقا بسلامة الشعب اليمني ونظرته للولايات المتحدة أخذ هذا بالاعتبار.
- بلقيس ويلي، ممثلة هيومن رايتس ووتش
النسيج الاجتماعي في اليمن انزلق نحو الهاوية، وتم ادراج الازمة الانسانية في اليمن عند المستوى الثالث. لايوجد سوى اربع مستويات في العالم". المملكة العربية السعودية امتنعت إلى حد كبير من مقاتلة القاعدة في جزيرة العرب، وهو ما مكن للتنظيم السيرة والاستيلاء على مناطق واسعة في اليمن. الحرب بالتأكيد أضرت بمصالح الولايات المتحدة.
- باربرا بودين سفيرة الولايات المتحدة في اليمن (1997-2001)