الصفحة الرئيسية » رياضة » توتي يطلب مهلة.. وليبي يُثير التكهنات حول مستقبله

توتي يطلب مهلة.. وليبي يُثير التكهنات حول مستقبله

09:31 2017/05/15

خبر للأنباء - كووورة :
(adsbygoogle = window.adsbygoogle || []).push({});

زاد مارشيللو ليبي، المدير الفني للمنتخب الصيني، من التكهنات حول مستقبل فرانشيسكو توتي، قائد روما مع كرة القدم، في ظل إعلان ناديه رحيله بنهاية الموسم الحالي وعدم تمديد عقده، مؤكدًا أنه لم يخبره بأنه سيعتزل كرة القدم.

 

وقال ليبي في تصريحات إذاعية لراديو (Gr Parlamento): "لقد تحدثت مع فرانشيسكو توتي، ولم يخبرني مطلقاً أنه سيعتزل كرة القدم، الجميع يتحدث عن اعتزاله ولكنه لم يقل ذلك أبدًا".

 

وأضاف ليبي: "عندما يتعلق الأمر بأسطورة ورمز لمدينة بأكملها فلا يمكن أن يقول البعض إنه سيعتزل دون أن يقول هو ذلك بنفسه".

 

وعما يقدمه يوفنتوس هذا العام بالوصول إلى نهائي كارديف قال ليبي: "ما يقدمه الفريق أمرًا رائعًا على الصعيدين المحلي والأوروبي، المدرب أليجري كان موفقًا للغاية وذكيًا في معرفة أن الفريق بحاجة إلى تجديد".

 

وأضاف أليجري: "الانتصارات زادت من ثقة الجميع في أنفسهم، دائمًا محاولة الفوز بكل شيء تكون هي الوسيلة الأفضل لزرع الثقة والشخصية البطولية في الفريق".

 

وطلب اللاعب الإيطالي فرانشيسكو توتي، قائد وأسطورة نادي روما الإيطالي، من إدارة ناديه الانتظار حول قرار اعتزاله، الذي لم يعلنه اللاعب حتى الآن، بالرغم من نهاية عقده مع روما بنهاية الموسم الحالي.

 

وأكدت شبكة "سكواكا" العالمية أن اللاعب فرانشيسكو توتي، طلب من إدارة روما الانتظار كي يقرر إذا ما كان سيعتزل كرة القدم أو يستمر في اللعب، رغم بلوغه عامه الأربعين.

 

وكان المدير الرياضي الجديد في نادي روما الإيطالي مونتشي قد صرح اليوم قائلاً: "إمكانيات فرانشيسكو توتي في المستقبل كبيرة جدًا، ونأمل في استخدامها، لأنه أكثر من يعرف روما حق المعرفة، سيكون شيئًا كبيرًا في وقت قصير".

 

وأضاف: "سننتظره لاتخاذ القرار الخاص به، لقد طلب منا التركيز على المباريات الأخيرة للفريق، وذكر لنا كيف أن روما هي أهم من أي شخص آخر".

 

ويعتبر فرانشيسكو توتي، أعظم أسطورة في تاريخ نادي روما، فقد لعب مسيرته الرياضية بأكلمها في فريق العاصمة، وشارك هذا الموسم في 16 مباراة سجل فيها مرتين وصنع 19 فرصة لزملاؤه، ولعب مع الفريق 784 مباراة سجل فيها 307 أهداف في مختلف المسابقات.