الصفحة الرئيسية » الواجهة » المؤتمر الشعبي يمد يده لسلام ينهي العدوان ويحافظ على الثوابت الوطنية

المؤتمر الشعبي يمد يده لسلام ينهي العدوان ويحافظ على الثوابت الوطنية

07:08 2017/05/14

صنعاء – خبر للأنباء:
(adsbygoogle = window.adsbygoogle || []).push({});

أوضح الأمين العام للمؤتمر الشعبي العام عارف عوض الزوكا، الأحد 14 مايو/ أيار 2017 أن مواقف المؤتمر ستظل كما هي في مواجهة العدوان السعودي الغاشم والسافر والحصار الظالم، ومد يد السلام القائم على تحقيق طموحات الشعب اليمني في إنهاء العدوان ورفع الحصار والحفاظ على ثوابت الوطن وسيادته واستقلاله.

 

وأكد الزوكا خلال ترؤسه اجتماعاً لرؤساء فروع حزب المؤتمر الشعبي في المحافظات، الحرص على وحدة الجبهة الداخلية ورفض كل ما يؤدي الى شق الصف الوطني .

 

وشدد الزوكا على اهمية تفعيل وتنشيط العمل التنظيمي على مستوى كل المحافظات والمديريات والدوائر، مقدما الشكر والتقدير لقيادات وكوادر المؤتمر في المحافظات التي بدأت تنفذ خطة العمل التنظيمي للعام 2017م بالشكل المطلوب .

 

ووجه أمين عام المؤتمر، رؤساء الفروع بتنشيط عملية الاستقطاب التنظيمي في اوساط الناس وخاصة في اوساط شريحة الشباب تنفيذا للبرنامج المعد لذلك ولتوجيهات الزعيم علي عبدالله صالح رئيس المؤتمر الشعبي العام .

 

كما وجه رؤساء الفروع بعقد الدورات التوعوية ونشر مفاهيم الميثاق الوطني الدليل الفكري للمؤتمر في اوساط اعضاء وكوادر وانصار المؤتمر وتجسيد مضامينه في سلوك المؤتمريين وتعاطيهم مع مختلف القضايا، مؤكدا ان الميثاق الوطني سيظل يمثل الوثيقة الاهم في تاريخ اليمنيين كونها صيغت من الثقافة والفكر والتاريخ اليمني الخالص وبمشاركة كافة القوى السياسية اليمنية.

 

ونوه الزوكا الى اهمية استغلال شهر رمضان الكريم في جانب العمل التنظيمي واقامة الامسيات واللقاءات الرمضانية، وبما يجسد مواقف المؤتمر السياسية في مواجهة العدوان السعودي الهمجي والمؤامرات التي تستهدف اليمن ووحدته وسيادته واستقلاله، وفقا للموقع الرسمي للحزب "المؤتمر نت".