الصفحة الرئيسية » خاص » عضو في "قاعدة اليمن" يقود لواء حماية رئاسية بعدن

عضو في "قاعدة اليمن" يقود لواء حماية رئاسية بعدن

09:25 2017/04/16

صنعاء ـــ خبر للأنباء ـــ خاص:

يتهم الحراك الجنوبي المتشدد، واحداً من قادة التشكيلات العسكرية الموالية للفار عبدربه منصور هادي، بمدينة عدن (جنوب اليمن)، بالارتباط بتنظيم القاعدة والعمل لصالحه.

 

قال مصدر خاص لـ"وكالة خبر"، إن قيادات حراكية تشغل مناصب إدارية عليا في مدينة عدن، اتهمت مهران القباطي، المعيَّن قائداً لاحد ألوية الحرس الرئاسي بمدينة عدن، بقرار من الفار عبدربه منصور هادي، بالارتباط بتنظيمي القاعدة وداعش الإرهابيين.

 

وأشار المصدر إلى أن الاتهام جاء من قيادات حراكية تنتمي لمحافظة الضالع، عقب قيام الأخير بدعم القيادي في مجاميع التحالف السعودي (الزامكي)، خلال الاشتباكات المسلحة في إدارة أمن محافظة عدن.

 

ومهران القباطي هو واحد من القيادات الميليشاوية المدعومة من السعودية، وعاد قبل فترة من الحدود السعودية إلى عدن بطلب من هادي ليتم تعيينه قائداً للواء في الحرس الرئاسي.

 

ونقل المصدر، أن مهران القباطي، قال في حديث خاص: إنه "لن يسمح لأصحاب الضالع – يقصد قيادات السلطة المحلية الحالية - بابتلاع عدن لوحدهم". حد قوله.

 

ونوه ان عدن منقسمة أمنياً وعسكرياً بين ثلاثة تيارات جنوبية متصارعة مناطقياً: الأول يسيطر على مناطق التواهي والمعلا وصيرة وكريتر وخور مكسر. في وقت يسيطر الفريق الثاني على مناطق المنصورة والشيخ عثمان والبريقة، أما التيار الثالث فيسيطر على مديريات دار سعد ومصعبين.

 

وتتسع خارطة الصراع يوماً عن آخر، بين الفصائل السياسية والتكوينات المسلحة الموالية لتحالف العدوان السعودي، في مناطق جنوب اليمن.

 

وقد انعكس صراع قيادات الفصائل الجنوبية، في اشتباكات مسلحة وعمليات اغتيال متبادلة طالت الكثيرين في مدينة عدن، وكذا في محافظة أبين المجاورة.